لماذا يجب أن تختاري المنتجات الصديقة للبيئة للعناية بجمالك ؟

لماذا يجب أن تختاري المنتجات الصديقة للبيئة للعناية بجمالك ؟



    تتساءل بعض النساء عن جدوى إستعمال المنتجات الصديقة للبيئة للعناية بالبشرة والشعر والجمال، والإجابة 
    ببساطة لإزالة السموم من جسمك خاصة الكبد والكلى. وإليك التفاصيل.
    لماذا تعتبر المنتجات الصديقة للبيئة أفضل؟
    كل يوم، تستعمل ملايين النساء في كافة أنحاء العالم منتجات قد تحتوي على مسببات لحساسية الجلد –
    مما يعني تراجعا في دفاعات جلدك الوقائية وتلفا لمادة الكولاجين، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة عيوب البشرة،
    مثل التجاعيد والبقع السرطانية. إستعمال المنتجات الصديقة للبيئة لا يساعد البيئة فقط، بل ويحمي 
    جمالك الطبيعي أيضا.
    وهذه خمسة أسباب لماذا يجب أن تفكري جديا قبل إستعمال أي منتج على شعرك وجسمك.
    الأمان
    جلدك هو العضو الأكبر في جسمك ، وهو يحتوي على بليون مسام. أكثر من 60 % من المواد التي تستعمل على الجلد يمتصها الجسم، وصناعة منتجات التجميل غير خاضعة للمراقبة 100 بالمائة. وهذا يعني بأن هناك كمية كبيرة من المنتجات في السوق التي تحتوي على مكونات مثل parabens، التي تسبب أورام الصدر، ومادةpropylene glycol التي تستعمل كمادة حافظة عموما في مضادة التجمد وزيوت المكابح، والتي وفقا لقاعدة بيانات مجموعة العمل البيئية، قد تربط بالإصابة بالعيوب الولادية والعقم.
    التأثير البيئي.
    المنتجات الطبيعية والعضوية لا تسبب نفايات سامة للأرض؛ فهي تتجنب إستعمال المواد الحافظة الكيميائية والألوان والعطور الصناعية لمصلحة المكونات الطبيعية، التي تعتبر أفضل للبيئة عندما تغسليها عن وجهك وجسمك وتمتزج بمياه الصرف.
    التأثير الفعال.
    المنتجات العضوية تحتوي على مستويات أعلى من المواد المغذية الطبيعية ومانعات التأكسد من غير العضوية، مما يجعلهم فعالة، إن لم يكن لدرجة أكبر. ولمنفعة إضافية، فأن المكونات الطبيعية لا تسبب الحساسية أو تسبب تهيجا أقل من تلك الصناعية.
    تهتم بالطاقة.
    إنتاج المستحضرات الطبيعية أو العضوية يحتاج الى طاقة أقل، وغالبا ما تباع في اغلفة ورقية معادة التصنيع، بحيث لا تسبب هدرا لموارد الطبيعة.
    المتعة.
    التوجه العضوي يحفز العقل / الجسم / الإتصال بالطبيعة. بالإضافة إلى أن الزيوت الأساسية والروائح الطبيعية الموجودة في منتجات التجميل العضوية والطبيعية تعزز الشعور بالارتياح
    تهتم بالطاقة.
    إنتاج المستحضرات الطبيعية أو العضوية يحتاج الى طاقة أقل، وغالبا ما تباع في اغلفة ورقية معادة التصنيع، بحيث لا تسبب هدرا لموارد الطبيعة.

    المتعة.
    التوجه العضوي يحفز العقل / الجسم / الإتصال بالطبيعة. بالإضافة إلى أن الزيوت الأساسية والروائح الطبيعية الموجودة في منتجات التجميل العضوية والطبيعية تعزز الشعور بالارتياح ورائحتها منعشة.
    يفترض الجميع بأن مستحضرات التجميل التي يستعملونها حاصلة على مصادقة الجهات الصحية في بلادهم، وبأنها آمنة. ولكن هذه الفرضية خاطئة كليا. فصناعة مستحضرات التجميل منظمة ذاتيا. فالشركات التي تصنع المنتجات هي نفسها التي تقرر ما إذا كان المنتج آمنا أو لا.

    *تذكر، منتجات "التجميل" و"الجمال" لا تعني بالضرورة مستحضرات الماكياج فقط بل تشمل أيضا الصابون والشامبو الذي تستعملها على شعر وجسم أطفالك، وكريم الحلاقة، وكريم الوقاية من الشمس، ومعجون الأسنان وغسول الفم. تنظيم صناعة مستحضرات التجميل لا تؤثر فقط على صناعة أحمر الشفاه بل تؤثر على كل أفراد عائلتك في كافة أنحاء حياتهم.

    بعض النصائح المساعدة في إختيار الأفضل:
    قلل من إستعمال المنتجات التجارية، وإلتزم بعدد قليل كلما كثرت المنتجات الكيماوية التي تستعملها كلما زادت المشكلة.
    بدلا من خمسة أنواع مختلفة من كريمات الترطيب، إختر نوعا واحدا عظيما تعرف مصدره الطبيعي.
    المنتجات الخالية من العطور لا تعني بأنها خالية من المادة الكيمياوية.
    اقرأ المكونات جيدا. إذا لم تكن المكونات واضحة فهذا مؤشر على أنها منتجات غير صحية وضارة. المنتجات العضوية أو الطبيعية لا تخشى من ذكر مكوناتها أبدا.

    إرسال تعليق